Happiness_Agenda_Overview.jpg
Happiness_Agenda_Framework.jpg
Happiness_Agenda_Emirates_Towers_02.jpg
Happiness_Agenda_Emirates_Towers_04.jpg
Happiness_Agenda_Contact.jpg
Happiness_Agenda_Overview.jpg

جعل دبي المدينة الأسعد في العالم


رؤيتنا بسيطة. أجندتنا تساعدنا في الوصول إليها.

SCROLL DOWN

جعل دبي المدينة الأسعد في العالم


رؤيتنا بسيطة. أجندتنا تساعدنا في الوصول إليها.

 

أجندة السعادة


ندعم في دبي الذكية عملية التحوّل الذكي لدبي مصوّبين اهتمامنا نحو تحقيق السعادة لقاطنيها انطلاقاً من رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي. من خلال تبّني منهجية علمية عالمية، تقيس مستوى السعادة في كافة أرجاء المدينة، وتؤثر إيجاباً فيها وتعمل على تحقيق استدامتها.
 
Happiness_Agenda_Framework.jpg

الإطار


تهدف أجندة السعادة إلى قياس سعادة الناس والتأثير فيها إيجاباً من خلال إطار علمي مدروس يشمل الاكتشاف، والتغيير، والتوعية.

الإطار


تهدف أجندة السعادة إلى قياس سعادة الناس والتأثير فيها إيجاباً من خلال إطار علمي مدروس يشمل الاكتشاف، والتغيير، والتوعية.

 

منهجيتنا


ويعتمد إطار السعادة على عملية تشاركية تشمل، الاكتشاف والتخطيط لـدبي المستقبلية التي تضع السعادة في أعلى سُلم أولوياتها وتعتبرها في الوقت نفسه هدفاً أساسياً لعملية تحول دبي إلى المدينة الأذكى عالمياً.

ويتولى مكتب دبي الذكية إدارة أجندة السعادة باعتباره المخول بالإشراف على عملية التحوّل الذكي في دبي، بالاستفادة من التكنولوجيا وتوظيفها، إضافة إلى الاستعانة بكافة الوسائل للوصول لتحقيق هدفنا.

" لذا وجّه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رسالة إلى كافة موظفي الجهات الحكومية الاتحادية منوّها بمهامهم الجوهرية مفادها: توفير خدمات ذات جودة عالمية لشعب الإمارات العربية المتحدة بهدف الارتقاء بمستوى سعادتهم ، وتعد هذه الرسالة خير دليل على التزام قيادة الإمارات العربية المتحدة بجعل السعادة هدفاً وطنياً..."
-John Helliwell, World Happiness Report 2015

وقد احتلت دولة الإمارات العربية المتحدة المرتبة العشرين في تقرير السعادة العالمي 2012-2014، حيث ازدادت مؤشرات السعادة في دبي بنسبة 2.5٪ منذ العام 2005، لذا نحن على ثقة أن لدينا مزيجاً مؤهلاً وقادراً مكون من قيادات المدينة والشركاء والمبدعين، يسهم في تعزيز السعادة وضمان ديمومتها في دبي، وسوف نسير مسترشدين بخطى القيادات السالفة لمدينة دبي ، التي لم تتوان يوماً عن وضع سعادة الناس ورضاهم في صدارة أولوياتها، وسوف نعمل من خلال أجندة السعادة على جعل مدينة دبي نموذجاً يحتذى عالمياً.

الفهم المشترك


واليوم، تعمل القيادات وصناع القرار من خلال قاعدة معرفية تشمل مجموعة من الافتراضات حول العوامل المؤثرة في سعادة المدينة

نحن نسعى لبناء تعريف موحد للسعادة، من خلال دراسة وفهم الاحتياجات الأساسية والعليا في دبي، وانطلاقاً من هذا الفهم المشترك، سوف تعمل الأنشطة الاستراتيجية في دبي على تحديد أولويات السعادة.

وبدون الفهم المُشترك للعوامل المؤثرة في سعادة المدينة لن يستطيع القطاعين الحكومي والخاص تحقيق أهداف السعادة من خلال تطبيق الدراسات وقياس تجارب المتعاملين، لذا نحن نسعى من خلال الاعتماد على نموذج علمي قابل للتطبيق العملي على أرض الواقع الثقافي المحلي، إلى ترشيح سياسات وأساليب جديدة لتركيز اهتمام المدينة وشعبها على السعادة.

"يتمثل الواجب الأسمى لأي مدينة في تعزيز سعادة شعبها وحشد كافة الإمكانات الضرورية لهذا الغرض."

يمكن لكل من قادة المدن والأفراد تحقيق المنافع من خلال تكوين فهم أعمق لعوامل السعادة الشخصية وكيفية السيطرة عليها والتعامل معها، ولتكوين فهم معمق ومُنظم لعوامل السعادة في جميع أنحاء المدينة، سوف تعمل أجندة السعادة على طرح مجموعة من الفعاليات، والمحتوى وبرامج التدريب بهدف بناء الوعي، وتنمية مهارات التفكير الذاتي والتأثير الإيجابي على المدينة، ولأن السعادة اختيار، لذا نحن نساعد مدينتنا على اختيار حياة أسعد بفضل العمل المُشترك مع شبكة من الشراكات متعدّدة التخصّصات وقادة الأفكار النافذين.

ومن خلال دعم مجموعة من الشركاء في تخصصات عدة، ومجموعة من القيادات الفكرية ذات التأثير، نعمل على خلق تحولاً ثقافياً في مفهوم السعادة بالمدينة.

"تؤثر البيانات الضخمة بشكل مباشر في سعادة الناس"

وتسعى أجندة السعادة للوصول إلى هدف يتمثل باعتماد أسلوب علمي للتأثير على سعادة المدينة بأسرها، من خلال التركيز على قياس سعادة الناس، حيث تواصل فرق العمل القيام بالبحوث لصياغة نموذج علمي لقياس سعادة المدينة على ضوء بيانات مدينة دبي، كما نعمل على تطوير أداة قياس لحظية تستطلع مستويات السعادة والرضا وتعمل على تحليل المشاعر في كافة أرجاء مدينة

لا تقتصر فوائد البيانات الضخمة على قطاع التكنولوجيا فحسب، حيث أنه بالاستفادة من تحليل رضا المُتعاملين، وتحليل السلوك في المدينة بأكملها، يمكن الوصول لنتائج تمكن صنّاع القرار من العمل على اتخاذ الإجراءات الكفيلة بتحقيق سعادة المتعاملين بالسرعة المطلوبة، مُعتمدين على البيانات التي يتلقونها نتيجة عمليات القياس التي تمت.
 
Happiness_Agenda_Emirates_Towers_02.jpg

علم الاحتياجات


لا يهمنا معرفة معنى السعادة، بل أن نحدد الاحتياجات لواجب توفيرها للوصول للسعادة.

علم الاحتياجات


لا يهمنا معرفة معنى السعادة، بل أن نحدد الاحتياجات لواجب توفيرها للوصول للسعادة.

 

تلبية الاحتياجات


تهدف أجندة السعادة في جوهرها إلى تلبية احتياجات الناس، بهدف تعزيز السعادة على المديين القصير والطويل. ومن خلال أجندة السعادة سيتم اكتشاف هذه الاحتياجات، وخلق التغييرات التي تهيئ البيئة المناسبة لها، وتعزيز الوعي بحيث يمكن للآخرين دعمها بشكل استباقي، والابتكار في الوقت نفسه من أجل تحقيق السعادة من خلال تلبية احتياجات الأفراد الشعورية والأساسية والمعرفية والذاتية العميقة.

"سوف نعتمد منهجية عالمية شاملة فريدة من نوعها لتحقيق السعادة من خلال إرضاء احتياجات الأفراد الأساسية والعليا"


ووفقا للتسلسل الهرمي للاحتياجات (Maslow, 1954) يجب إرضاء الاحتياجات الأساسية قبل إرضاء الاحتياجات العليا. وهناك أيضاً مقاربة تقوم على إرضاء الاحتياجات الأساسية أولاً ومن ثمّ الاحتياجات العليا. غير أن المزج بين المقاربتين هو الخيار الأفضل.

فتوفير الاحتياجات الأساسية لها قيمة فورية وعملية وملموسة للمتعاملين، أما الاحتياجات العليا، التصميم الجيد لتجربة المُتعاملين، على سبيل المثال، يمكن أن يخفّف الضغط والجهد عليهم ويرفع كفاءة الخدمات ويسهلها في الغالب.
"يركز علم النفس الإيجابي على الأفعال ذات التأثير، وليس عديمة التأثير "

أما الاحتياجات العليا فتميل إلى خلق قيمة نفسية أكثر على المدى البعيد، كما يتضح من مجال علم النفس الإيجابي(سليغمان وCsikszentmihalyi، 2000)، حيث يتم التركيز على الرفاهية والمتعة ، (Tiger, 1992) وإن «الصيغة» المُعتمدة للرفاهية الذاتية، التي تستطلع نظرة الناس لجودة حياتهم، تشمل شعور الأفراد المستمر بالرضا عن حياتهم، أخذاً بالاعتبار الحالات العاطفية التي يمرون بها على مر الوقت.

احتياجات السعادة


مع ذلك، هذه المعادلة لا تشير إلى الاحتياجات الأساسية، ولا الاحتياجات الذاتية العميقة، التي تتمحور أكثر حول معان وأهداف أعلى.

وانطلاقاً من ذلك، بدلاً من الاكتفاء بتلبية الاحتياجات الأساسية، فإن تلبية جميع الاحتياجات المذكورة أعلاه بالتوازي يؤدي إلى توفير تجارب أفضل للأفراد، لذلك تهدف أجندة السعادة إلى زياد السعادة من خلال تلبية كافة الاحتياجات وتوفير تجارب إيجابية أكثر كمالاً وشمولية.

الاحتياجات الأساسية

يتمثل الواجب الأبرز للمدن في إرضاء احتياجات الناس الخدماتية الأساسية، فالسعادة والرفاهية تنطلقان من هنا.


لدى قاطنو المدن الكثير من الاحتياجات الأساسية فيما يتعلق بالخدمات، مثل: خدمات المياه والكهرباء، وسهولة الحصول على الغذاء ووسائل النقل الموثوقة، والرعاية الصحية والاتصال بشبكة الإنترنت.

وبالتالي، يحتاج الناس، بالدرجة الأولى، إلى العلم بالخدمات المتوافرة وكيفية الوصول لها والحصول عليها، وفي مرحلة أكثر تقدماً، يحتاج الناس إلى خدمات ذات كفاءة عالية ومريحة وسهلة الاستخدام، فالناس يتوقعون تحصيل قيمة أكبر من الخدمات المؤتمتة والشفافة التي تستجيب لمتطلباتهم الخاصة، وتحقق لهم مزيداً من وفرة الوقت والمال.

انطلاقاً من ذلك، فإن تلبية الاحتياجات الأساسية للأفراد تشكّل الأساس الذي يرتكز عليه الناس في زيادة مشاعرهم الإيجابية وراحتهم الشعورية المستدامة،

و لذا تسعى أجندة السعادة إلى تلبية الاحتياجات الأساسية للناس عن طريق تأمين خدمات سهلة وفعَالة ومريحة وسلسة.

الاحتياجات الشعورية

يحتاج الناس إلى فرص تمكنهم من عيش لحظات سعيدة، لذا نحن نركّز على توفير هذه اللحظات.



يمكن قياس سلوك الأفراد من خلال النظر إلى ردود أفعالهم تجاه التأثيرات العاطفية أو الشعورية، وبالقيام بتحليل نتائج هذا التأثير، يمكن الوصول إلى منهج لتحديد السلوك، (2003)، حيث تشكّل العاطفة إحدى مكوّنات الرفاهية الذاتية، التي تمكّن الأفراد من اختبار المشاعر الايجابية.

ولتلبية الاحتياجات الشعورية للأفراد، تسعى أجندة السعادة لتوفير الفرص التي تؤدي إلى المشاعر الإيجابية مثل: المتعة، والفرح، ومكونات السعادة الأخرى.

الاحتياجات العميقة

رغبة الناس في إيجاد معنى لحياتهم وتحديد هدف يسعون إليه تشكّل القوة الدافعة وراء سعادتهم المستدامة.


إلى جانب الاحتياجات الوظيفية، لدى الناس أيضاً احتياجات مرتبطة بمعنى الحياة ومغزاها الأعمق...(Csikszentmihalyi & Rochberg-Halton, 1981) ، فالأفراد الذين اكتشفوا معنى حياتهم والغرض منها يميلون أكثر إلى عيش حالة من “الارتياح”، تتميز بالتركيز الشديد على تحقيق احتياج مُحدد، مع استبعاد جميع الاحتياجات الأخرى. (Csikszentmihalyi 1990). ويمكن أن تكون هذه الاحتياجات مرتبطة بتحقيق الذات الحقيقية المعروفة أيضاً بالاحتياجات الذاتية العميقة (Vitterso, 2003)- (Huta, 2014)

سوف تعمل أجندة السعادة على دعم وتشجيع الناس في الانخراط في أنشطة ذات مغزى تعزّز إلى أقصى الحدود إحساسهم بالمعنى والمتعة.

الاحتياجات المعرفية

الناس الراضون عن جودة حياتهم يميلون أكثر إلى التحلي بروح الإيجابية.


الرفاهية الذاتية (Subjective Well-Being) تساوي مجموع الاحتياجات الشعورية والمعرفية (OECD 2013). والإدراك عملية ترتبط بالتقييم والتفسير والفهم. وفيما يتعلق بالرفاهية، قد يكون ذلك مرتبطا على سبيل المثال بتقييم الفرد لمدى “رضاه عن حياته (Diener, Emmons, Larson, & Griffin, 1985).

إن مساعدة الناس على تقييم المجالات المختلفة المؤثرة في حياتهم من منظور متفائل، على سبيل المثال، العمل والصحة والأسرة والإسكان والدخل، يمكن أن يؤدي إلى تحسين التصوّر العام للرفاهية. لذلك فإن أجندة السعادة تسعى إلى مساعدة الناس على تحقيق شعور عالٍ من الرفاه والارتياح عن حياتهم، ما يؤدي إلى تعزيز سعادتهم على المديين الطويل والقصير.
 
Happiness_Agenda_Emirates_Towers_04.jpg

البرامج


تتضمن أجندتنا 4 ملفات استراتيجية و16 برنامجا.

البرامج


تتضمن أجندتنا 4 ملفات استراتيجية و16 برنامجا.

 
اﻛﺘﺸﺎف  |  اﻟﺴﯿﺎﺳﺎت  |  ﺗﺜﻘﯿﻒ  |  ﻗﯿﺎس

اﻛﺘﺸﺎف


اكتشاف الاحتياجات الأساسية والعليا، واعتماد التعاريف بشكل رسمي، وإرساء أسس ثقافة السعادة.


يعد ملف “الاكتشاف” من ملفات أجندة السعادة الرئيسة، ويهدف إلى ضمان تكوين فهم واضح ومُشترك، ويركز هذا الملف على اكتشاف الوقائع والمفاهيم التي تشكّل عماد الأنشطة اللاحقة بدلاً من مجرد تكوين الافتراضات بشأنها، سعياً إلى رفع كفاءة هذه الأنشطة وتعزيز فرص نجاحها.

اﻟﻌﻠﻢ

التنسيق مع الأوساط الأكاديمية وإقامة شراكات معها، لبناء الروابط مع المجتمعات التي تروّج للسعادة والإيجابية، بهدف ترسيخ مكانة مكتب دبي الذكية من حيث القيادة الفكرية، ونقل المعارف، وحشد الإمكانات لتطوير وتنفيذ أفكار ريادية محلياً. ستتضمن بعض الأنشطة استحداث بحوث أكاديمية مثل الدراسات طويلة المدى، لقياس تأثير الأنشطة، وبالتالي تعزيز تجربة السعادة وتحسين خطتها.

التعاريف والمقارنات المعيارية

اﻟﺘﻮاﻓﻖ ﻋﻠﻰ اﻟﺘﻌﺎرﻳﻒ اﻟﺘﻲ ﺳﺘﺴﺘﺨﺪالتوافق على التعاريف التي ستستخدم في إطار أجندة السعادة. ستقوم المشاريع أيضا بجمع البيانات، مثل الخصائص السكانية، للمساعدة في تحديد الشرائح، وتقييم الاحتياجات، وقيم المتعاملين واتجاهاتهم، ومن ثم يتم مشاركة هذه البيانات بما يضمن إعادة استخدامها.

اﻟﻤﺴﺘﻮى اﻷﺳﺎﺳﻲ ﻟﻼﺣﺘﯿﺎﺟﺎت

هذه المحفظة مسؤلة في المقام الأول عن إحداث التأثير في السعادة في دبي، وسوف نعمل على إحداث هذا التغيير بالاعتماد على استراتيجية واضحة، إضافة إلى وضع السياسات والحوافز التي تشجع على تحسين الخدمات والأنشطة وصولاً لمزيد من السعادة، وسوف تحتوي هذه المحفظة أيضاً على برامج تقيس ردود أفعال المُتعاملين تجاه التحول الذكي في المدينة، للاستفادة منها في تحسين الخدمات.

اﻟﻤﻮاءﻣﺔ

يعدّ برنامج “المواءمة” من أبرز برامج ملف “الاكتشاف”. ويكمن الهدف من هذا البرنامج في أن يضمن مكتب دبي الذكية رفع كفاءة موارد الإنفاق في مدينة دبي بقطاعيها الحكومي والخاص، وضمان اتساقها ومواءمتها من النواحي التنظيمية، ومن منظور تجارب المتعاملين. ستسهم هذه المواءمة في تعزيز سعادة الناس والمدينة.

تغيير


التأثير في السياسات واقتراح المنهجيات الواجب اعتمادها لينصب تركيز المدينة والناس على السعادة.


هذه المحفظة مسؤلة في المقام الأول عن إحداث التأثير في السعادة في دبي، وسوف نعمل على إحداث هذا التغيير بالاعتماد على استراتيجية واضحة، إضافة إلى وضع السياسات والحوافز التي تشجع على تحسين الخدمات والأنشطة وصولاً لمزيد من السعادة، وسوف تحتوي هذه المحفظة أيضاً على برامج تقيس ردود أفعال المُتعاملين تجاه التحول الذكي في المدينة، للاستفادة منها في تحسين الخدمات.

تحوّل المدينة

تدير دبي الذكية عملية التحول الذكي في كافة أرجاء مدينة دبي من خلال التكنولوجيا الذكية بهدف توفير تجارب سلسة وآمنة وفعَالة وذات قوة تأثير عالية. تنفذ هذه الجهود والمساعي في كافة أرجاء مدينة دبي على ضوء أجندة التحوّل الذكي، التي تحدّد استراتيجية دبي الذكية الهادفة إلى جعل دبي المدينة الأسعد في العالم عن طريق الابتكارات التكنولوجية.

تساهم أجندة السعادة بشكل مباشر في تحقيق أهداف أجندة التحوّل الذكي، ما يضمن التأثير الإيجابي الأمثل على سعادة المتعاملين في مدينة دبي بقطاعيها الحكومي والخاص. وسيضمن هذا البرنامج المواءمة المتواصلة مع أجندة التحوّل الذكي، وتقييم أجندة السعادة ورفع التقارير بشأنها بشكل متواصل.

استراتيجية تجربة السعادة

سوف تهدف أجندة السعادة إلى صياغة استراتيجية تتعلق بـ “تجارب السعادة” تستند إلى أسس أكاديمية، مصمّمة لتوجيه صنَّاع القرار والجهات القيادية من القطاعين الحكومي والخاص لتحديد تأثير السياسات والبرامج والمشروعات الجديدة على العناصر المُكونة للمدينة: (الحكومة، أصحاب الأعمال، الأفراد).

كما ستحدّد استراتيجية تجربة السعادة أيضاً خارطة طريق السياسات والبرامج لضمان إمداد القيادات بالأدوات اللازمة وهياكل الدعم المناسبة لتنفيذ الاستراتيجية على صعيد واسع، وسترتكز استراتيجية أجندة السعادة على أداة لصنع القرارات مستندة إلى أسس علمية تُمكّن صنَّاع القرارات من تقييم التأثير المتوقع على سعادة الجهات ذات العلاقة الناجمة عن المشروعات الجديدة.

سيتم تصميم أداة صنع القرارات المرتكزة إلى تجارب السعادة بطريقة تجعلها قابلة للتطبيق على أبعاد المدينة: الاقتصاد، الحياة/ الحوكمة، التنقّل، البيئة والأفراد.

أنشطة المتعاملين

سوف يتم تصميم أنشطة محدّدة تستهدف المتعاملين، واختبار درجة تأثيرها وقابليتها للتعديل بالنسبة لكافة شرائح المتعاملين.

السياسات والجوائز/الحوافز

سيتم إعداد استراتيجية تجربة السعادة استناداً إلى مجموعة من برامج السياسات والجوائز /الحوافز المصمّمة للحث على تبني استراتيجية السعادة على نطاق واسع من قبل القطاعين الحكومي والخاص.

ﺗﺜﻘﯿﻒ


نشر الوعي، وتنمية مهارات التفكير الذاتي، والتأثير في المدينة لجعل تحقيق السعادة في صدارة الأولويات.


يتمثل أهم جزء في عملية زيادة السعادة في دبي في خلق الوعي لدى المتعاملين والمؤسسات وتدريبهم وتثقيفهم فيما يتعلق بثقافة السعادة والأنشطة ذات الصلة. وسيتم ذلك عن طريق نشر المحتوى الملائم وتقديم الفعاليات التي تعزز هذا الفهم. وستنفذ هذه الأنشطة بالتعاون مع الشركاء في مختلف القطاعات. هذا فضلاً عن ترسيخ مكانة دبي كمركز فكري عالمي رائد في علوم وممارسات السعادة.

الفعاليات والمحتوى

سوف تطرح أجندة السعادة فعاليات وأنشطة عامة مبتكرة تحت عنوان “مختبرات السعادة”، بالإضافة إلى نشر المحتوى عبر “قنوات السعادة” المطبوعة والرقمية بهدف تعزيز فهم الجمهور لعوامل السعادة. وكذلك، ستتم إدارة قنوات المشاركة المفتوحة مع الجمهور وأصحاب المصلحة.

التدريب والإرشاد

سوف تعتمد مدى فعالية أجندة السعادة على قوة رأس المال المعرفي المحلي للسعادة، كما سيتم وضع برنامج للتدريب المتعمق والإرشاد وتنفيذه بالتوازي مع سياسات تجارب السعادة بهدف تنمية مهارات الحكومة والقطاع الخاص والقادة والأفراد وتزويدهم بالخبرات اللازمة لتنفيذ أجندة السعادة.

ﻗﯿﺎدة اﻷﻓﻜﺎر

تسعى دبي إلى نيل السبق عالمياً في قيادة الأفكار المتعلقة بتحويل المدن في سبيل تحقيق سعادة الناس، وفي هذا الإطار نقوم بالاستفادة من شبكة من قادة الفكر العالميين، لدعم قادة الأفكار المحليينوتعزيز العمل الذي يقوم به أبطال السعادة ، لذا سوف ندعو قادة الأفكار في العالم إلى الانضمام والمشاركة، للوصول بدبي أن تصبح نموذجاً يحتذى عالمياً، وفي أن مقصداً لطلاب السعادة.

اﻟﺸﺮاﻛﺎت

انطلاقاً من التزام دبي الذكية بإقامة شراكات تهدف إلى توسيع آفاق التعاون، ستدعو أجندة السعادة “شركاء السعادة” من الجهات الحكومية والقطاع الخاص إلى دعم تنفيذ أجندة السعادة. وسيساهم شركاء السعادة بمشاريع ملفات أجندة السعادة أو ينفذونها بالكامل على عاتقهم، وفقاً لمجالات خبراتهم وتخصصاتهم. كما سيتم بناء شراكات استراتيجية رئيسة مع مؤسسات أكاديمية محلية ودولية ووسائل الإعلام بهدف دعم أجندة السعادة.

ﻗﯿﺎس

إجراء البحوث وإعداد وتطبيق مؤشرات تنبؤيه لقياس مؤشرات السعادة في كافة أرجاء مدينة دبي


من أجل ضمان التنفيذ الفعَال والمجدي لبرامج أجندة السعادة، من الضروري مواصلة العمل على قياس الجوانب الرئيسة من السعادة واحتياجات المتعاملين في القطاعين الحكومي والخاص. ومن أجل ذلك سنجري تقييمات منتظمة لمستوى السعادة في دبي، فضلاً عن تقييم فعالية الإطار ضمن الأجندة بحد ذاتها. ومن بين العوامل التي يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار عند قياس السعادة عامل “التكيف”. فكلما زاد اعتماد الناس للخدمات المتوافرة زادت سعادتهم ورضاهم في المرحلة الأولية، غير أن هذه المشاعر تتراجع عندما تصبح الخدمات روتينية. وبالتالي، ثمة حاجة إلى التدفق المستمر للخدمات الجديدة والتحديثات للحفاظ على مستويات عالية من الرضا والسعادة. ولذلك، فإن أجندة السعادة تتمحور حول الأهداف المتغيرة، ولابد من أخذ هذا الأمر في الاعتبار عند قياس مستويات السعادة.

Happiness_Agenda_Emirates_Towers_07.jpg

القطاع الحكومي

تحليل ومراجعة القنوات الذكية التي تديرها الحكومة.

القطاع الخاص

تحليل ومراجعة القنوات الذكية الأساسية التابعة للقطاع الخاص في دبي، مثل: شركات الأعمال، والخدمات اللوجستية، والخدمات المالية والسياحة

الإطار والأنشطة

تحليل ومراجعة الأنشطة وإطار التغيير.

احتياجات المتعاملين

يتضمن ملف “قياس” برنامجاً محورياً يهدف إلى العمل بشكل متواصل على تحديد احتياجات المتعاملين المحدّدة في القطاعات الرئيسة وبخاصة الاحتياجات التي تمّ تحديدها في الأنشطة السابقة. وستتضمن هذه الأنشطة طرق البحث المختلقة مثل: المقابلات، التقييمات، ورش العمل والاستطلاعات.
 

تتمثل رؤيتنا في جعل دبي المدينة الأسعد في العالم.
.إنضم إلينا

 
Happiness_Agenda_Contact.jpg

تواصل معنا


نتطلع إلى إقامة شراكات مجدية مع المنظمات المحلية والعالمية لتبادل المعرفة والخبرات.

تواصل معنا


نتطلع إلى إقامة شراكات مجدية مع المنظمات المحلية والعالمية لتبادل المعرفة والخبرات.

 
الإسم *
الإسم